بمناسبة الذكرى الـ 25 أكثر من 180 طالباً من 28 بلداً حول العالم أكملوا دراساتهم الجامعية عبر منحة جميل-تويوتا في MIT وإطلاق شبكة جديدة لهم

30 ديسمبر 2019
  • احتفالاً بالذكرى السنوية الخامسة والعشرين، مجتمع جميل تقيم مأدبة غداء داخل حرم معهد
  • ماساتشوستس للتكنولوجيا للطلبة وقيادة مجتمع جميل، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وتويوتا
  • إطلاق شبكة طلبة جميل- تويوتا

احتفلت مجتمع جميل، المؤسسة الخيرية العالمية، بالذكرى السنوية الخامسة والعشرين لبرنامج صندوق عبد اللطيف جميل – تويوتا للمنح الدراسية خلال حفل أقيم في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بحضور كوكبة من طلبة منحة جميل- تويوتا الحاليين وأعضاء مجلس خريجي المنحة، ورئيس مجتمع جميل الدولية فادي جميل، ورئيس معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا رافائيل ريف، ونائب الرئيس التنفيذي للبحوث والتطوير في تويوتا موتور أمريكا الشمالية شينشي ياسوي.

ويعود تاريخ تأسيس صندوق عبد اللطيف جميل – تويوتا للمنح الدراسية إلى العام 1994، في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، بمبادرة من المهندس محمد جميل الحائز على لقب فارس الإمبراطورية البريطانية، ومؤسس مجتمع جميل، وعضو مجلس خريجي معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. وجاء تأسيس صندوق عبد اللطيف جميل – تويوتا للمنح الدراسية بهدف تمكين الشباب من كافة أرجاء العالم من تحقيق إمكاناتهم من خلال التعليم. وجاءت تسمية المنحة بهذا الاسم تكريماً للمغفور له عبد اللطيف جميل، والذي يتواصل إرثه الخيري اليوم بمبادرات مجتمع جميل. كما يحمل البرنامج اسم تويوتا تقديراً لعلاقات الصداقة والتعاون العريقة التي تجمع بين المؤسستين.

وقد أكمل أكثر من 180 طالباً من 28 دولة حول العالم دراساتهم الجامعية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا من خلال منحة جميل- تويوتا خلال الأعوام الخمسة والعشرين الماضية. ويحق للطلبة من بلدان آسيا، وشمال أفريقيا، وأوروبا الحصول على المنحة. ونجح الكثير من خريجي المنحة الدراسية في بناء مسيرة مهنية متميزة في مجالات الأعمال والاقتصاد والوسط الأكاديمي في الولايات المتحدة الأمريكية وفي بلدانهم. وخلال الحفل الخاص بالذكرى السنوية لتأسيس المنحة، كشف مجتمع جميل عن شبكة جديدة من طلبة جميل-  تويوتا الحاليين والسابقين، والتي تتيح للطلبة التوجيه، والإرشاد، وبناء روابط مع مجموعة واسعة من المؤسسات التي تمثل ثمرة الجهود الخيرية لمجتمع جميل، والتي تشمل أربعة معامل في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

وفي كلمة له بهذه المناسبة، قال رافائيل ريف، رئيس معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا: "بفضل الرؤية القيادية لعائلة جميل، يتوافد طلبة منحة جميل- تويوتا إلى معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا لتحقيق إمكاناتهم. ويُسهمون خلال وجودهم هنا في إثراء أوساط معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بأفكارهم، وطاقتهم، وموهبتهم، ويستخدمون ما تعلموه هنا عند انتقالهم للنجاح على الصعيد المهني أو عند إجراء دراسات التخرج، وبالتالي العمل على تمكين المجتمعات وتحسين حياة الناس حول العالم".

وقال فادي جميل، رئيس مبادرات مجتمع جميل الدولية: "أطلق مجتمع جميل شبكة طلبة جميل-تويوتا والتي تركز على استقطاب العلماء وكافة الطلبة من أوساط معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وخارجه، عبر مختلف المبادرات الرئيسية والتي تتضمن إتاحة الوصول لهم إلى شبكة المرشدين الخريجين وتنظيم فعاليات دورية لأجل التواصل وتبادل المعرفة".

قال شينشي ياسوي، نائب الرئيس التنفيذي للبحوث والتطوير في تويوتا موتور أمريكا الشمالية: "يسرني جداً مواصلة تويوتا مساعدة الطلبة الموهوبين على تحقيق أحلامهم. وتُعتبر تويوتا من الرواد على صعيد التنوع والاحتواء، ومناصرة للمجتمعات المحرومة. ونفخر بالعمل مع مجتمع جميل على تكريم التميز الأكاديمي ومثابرة الطلبة".

ويتولى معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا إدارة منحة جميل- تويوتا المتاحة للمرشحين من البلدان التي تشملهم الخدمات المالية لطلبة معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

أخبار ذات صلة

أخبار مميزة

Rotate For an optimal experience, please
rotate your device to portrait mode.