محمد عبد اللطيف جميل (KBE)

مؤسس مجتمع جميل

محمد عبد اللطيف جميل، مؤسس "مجتمع جميل"، وهي مؤسسة اجتماعية أهلية.

ويشغل محمد عبد اللطيف جميل أيضاً منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لعبد اللطيف جميل، الشركة العائلية العالمية متنوعة النشاطات والتي يعود تاريخ تأسيسها إلى العام 1945 على يد المغفور له الشيخ عبد اللطيف جميل.

من خلال "مجتمع جميل" - واصل السيد جميل المسيرة التي أرساها والده في مجال العمل الخيري.

وعلى إثر إطلاق مبادرة باب رزق جميل، المبادرة الرائدة في مجتمع جميل للمساعدة في توفير فرص عمل وتحسين مستوى المعيشة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ساعد السيد جميل مئات الآلاف من الأشخاص على تحسين حياتهم من خلال المساهمة في توفير فرص العمل، عن طريق برامج التوظيف، وبرامج التمويل المتناهي الصغر، وغيرها من البرامج المبتكرة المصممة خصيصاً للمساهمة في توفير فرص عمل للشباب والشابات في الوطن العربي.

ونظراً لإهتمامه بالفنون، دعم السيد محمد عبد اللطيف جميل "فن جميل"، والتي تعنى بتشجيع الفنانين والمجتمعات الإبداعية في جميع أنحاء العالم من خلال برامج في التعلم، والفنون، والتراث. وتشمل هذه المشاريع والبرامج مركز جميل للفنون في دبي؛ صالة جميل وجائزة جميل للفن الإسلامي في متحف فيكتوريا وألبرت في لندن؛ و"حي: ملتقى الإبداع" في جدة؛ إلى جانب شبكة من المراكز والبرامج التي تحافظ على التراث الثقافي وتدعم الصناعات الإبداعية القائمة على التراث في مصر والمملكة العربية السعودية، وغيرها.

وباعتباره أحد خريجي معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT)، قاد السيد محمد عبد اللطيف جميل تعاون وطيد وطويل الأمد مع (MIT)، من خلال أربعة معامل رئيسية في MIT وهم: معمل عبداللطيف جميل لمكافحة الفقر (J-PAL)، معمل عبداللطيف جميل للماء والغذاء (J-WAFS)، معمل عبداللطيف جميل العالمي للتعليم (J-WEL)، وعيادة عبداللطيف جميل لتقنيات التعلم الآلي (ML) في مجال الرعاية الصحية (J-Clinic).

وبالتعاون معMIT أيضا، تم في عام 1994م تأسيس صندوق منحة عبد اللطيف جميل – تويوتا في MIT للطلبة من جميع أنحاء العالم، وكذلك دعم وتدريب رواد الأعمال في العالم العربي منذ عام 2005 من خلال مسابقة منتدى MIT للشركات العربية الناشئة، ومن خلال معمل عبداللطيف جميل العالمي للتعليم (J-WEL) تم إطلاق مبادرة مبتكرة لتعليم اللاجئين في الأردن. ويعتبر المهندس محمد عبداللطيف جميل عضو مدى الحياة في مجلس أمناء معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT).

تقلد المهندس محمد عبد اللطيف جميل العديد من الأوسمة والجوائز، أبرزها وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الأولى من قبل خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز ( رحمه الله )، وهو أرفع وسام في المملكة العربية السعودية، وذلك تقديراً لمساهماته الجليلة في المساعدة في توفير فرص العمل لمواطني ومواطنات المملكة العربية السعودية. كما حصل على وسام الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا تقديراً لمجهوداته الاجتماعية، وأعماله الخيرية، ودعمه لتطوير الفن والثقافة.